قطاع البيع بالتجزئة

يحتل قطاع البيع بالتجزئة مرتبة متقدمة في عُمان مقارنة بالقطاع نفسه في مختلف أنحاء العالم ويُعزى ذلك إلى نمو الإيرادات وثقة المستهلك.

تركز أساس على تطوير قطاع التجزئة على نحوٍ يؤثر في سلسلة التوريد بمجملها مما يعطي قيمة مضافة لكل الشركات المساهمة في مشروع أو استثمار محدد.

تدرك أساس أن الحداثة والتجديد تقف وراء وجود إمكانيات غير مستثمرة في قطاع التجزئة فضلا عن التغير الملحوظ في أسلوب الحياة اليومي في السلطنة والخصائص الديموغرافية الناجمة عن ذلك في البلاد. وتسعى أساس إلى تشكيل مجموعة متخصصة في أعمال قطاع التجزئة قادرة على المنافسة في السوق الإقليمي في الوقت الذي تمثّل فيه السلطنة مركزا إستراتيجيا لمعالجة البضائع وتسليمها. وستعمل أساس على الاستفادة من الموارد المحلية في سلسلة الإمداد لتعزيز القيمة المحلية المضافة.

يعزز قطاع التجزئة القيمة المحلية المضافة من خلال الاستفادة من الموارد المحلية.

أسواق التجزئة

شهد قطاع التجزئة في السلطنة نموا كبيرا بسبب ارتفاع الحد الأدنى للأجور، وتطبيق نظام توحيد الرواتب وهو ما نتج عنه ارتفاع في معدل إنفاق المستهلكين وزيادة الثقة في السوق. وتمثّل الصيغتان التقليدية والحديثة لقطاع التجزئة في السلطنة عاملا جذب للاستثمارات إذ أن الصيغتين تمثلان نسبتي 74% / 26% بالترتيب مقارنة بالصيغتين نفسهما في السوق الأوروبي وسوق شمال أمريكا واللتان تمثلان نسبتي 20% / 80% بالترتيب.

لمزيد من المعلومات حول الفرص الاستثمارية في السلطنة تفضلوا بزيارة الموقع الرسمي لوزارة التجارة والصناعة

الصيغة الحديثة لقطاع التجزئة

عُمان
26%
أوروبا وشمال أميركا
80%

الصيغة التقليدية لقطاع التجزئة

عُمان
74%
أوروبا وشمال أميركا
20%

زيادة الثقة في السوق نتيجة لتوحيد نظام الرواتب

أخبار مشروعات التجزئة